منتدى مجلس الزهراء عليها السلام

عزيزي الزائر اذا كنت عضو (ة)فسجل دخول واذا كنت زائر وتحب الاشتراك فباذر بذالك
منتدى مجلس الزهراء عليها السلام

مشاركاة فرقة نجاة الزهراء


    حبها عين الأسرار (الشيخ حسين الأكرف )

    شاطر
    avatar
    محمد الحكيم
    موالي نشيط
    موالي نشيط

    عدد المساهمات : 184
    نقاط : 415
    تاريخ التسجيل : 03/09/2009
    العمر : 22
    الموقع : مجلس الزهراء عليها السلام

    حبها عين الأسرار (الشيخ حسين الأكرف )

    مُساهمة من طرف محمد الحكيم في الجمعة 9 أكتوبر - 20:17:00

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،


    قصيدة "حبها عين الأسرار" والتي ألقاها الشيخ حسين الأكرف أيضاً في ذكرى سقوط سيدتنا ومولاتنا الزهراء صلوات الله وسلامه عليها

    وهي عبارة عن أربع مقاطع

    القصيدة: حبها عين الأسرار

    .....

    المقطع الأول

    الشاعر: عبدالله القرمزي

    ..:::..

    حـــبها عـيــن الأســـــــــرار

    قـــلــبــها عـــرش الجـــبــار

    كيف تـُغضب و تـُكــــــــذب



    ..........


    يـبـنـة الـمـخـتـار فـوحي بـيــن أنـفـاس الصلاة

    وانـثـري فـوق الحـيارى بعض أسرار الـنـجـاة

    سـبــحـي عـطـفـا طويلا ً يا مــثــال َ الأمـهــات

    وبــكــفــيــك ِ أديـــــري بـــالـحـبـيبات ِ الحـياة

    بــعــيــنــيـــك ِ و كـفـــيـك ِ تـــرُق ُّ الأرواح

    و إن ضـِـعـنـا و إن تِـهـنـا فــأنت ِالمصباح

    وحــدَك ِ أنت ِ عظـُـمـت ِ فــامــتــلـكـت ِ الأنفسا

    أيــن كــانت عــن علاك ِ يــبـنـت الـخـيـر النسا

    أيــنــهـا عـنــك ِ عـفـافـاً أريــحــيـــا ً أقـــدســا

    مــصـنــعا ً للجيل ِ عنك ِ أيــنــهــا كـانت عسى

    هـــي الـحيرى عن الأخرى بوهم ِ الأمــجـاد

    شــغــلــنـــــاها بـــدنــيـــاهـا فــضاع َ الأولاد



    ..........



    على الـمبـاهج على الـبهارج شـُـغــلــت ِ عـمَّـا أرادت ِ الـبـتولة

    فــأيــن َ كانت وأيـــن َ كـنت ِ وأين ضاعــت جـذورك ِ الأصيلة

    خـذي كــمـالاً خـذي جـمــالاً مــــن الـســمــاء ِ لتصبحي جميلة

    ولــم تـهــوني ثــقــي وكوني لــفــاطـــم ٍ نــســخــة ً كما العقيلة



    أيــا نــســاء ُ يـا رجال ُ لا تهونوا

    إمِّـــا نكـــون ُ ها هنا أو لا نكون ُ

    هـــذا عـلـي ُّ والبتول ُ في علاهم

    قد ضمَّهم إلى العــطا بيت ٌ مكين ُ



    هـــنــا أَبــانـــا بــنــى إبــانـــا هــنــا البتول ُ تــعــلِّــــم الــنساءا

    حِجر ٌ يــربّــي بــيــت ٌ يـعـبي يُــنــهــي بــنـــاءا ً ويـبـتـدي بناءا

    فــلا شـُــغـلـنـا عـمَّــا خـلـقـنـا لـــه لـتـــروى وجــودنـــا ســنـاءا

    نصف ُ الحياة ِ أنـــت ِ فـهـات ِ وهـــاك ِ مــن فــاطــم ٍ لـك ِ بـهاءا



    هــــاك ِ بـنــيــك ِ طـيـنة ً وشكليها

    ولتسكبي من روحك ِ النوراءَ فيها

    مــهــمـــة ٌ عــظــيـمـة ٌ لا تغفليها

    تــنــافـســت كـل الشياطين ِ عليها



    ..........



    مـدّت كـفـَّـهــا الزهرا كــونــي فـاطـماً أخـرى مـــدَّت ديــنــهــا والـديــــن ُ خـلاّق

    والـبـيــت الــذي يبني يــبــنـــي الـهـدي َ للإبن ِ بـيــت ٌ مــن بـيـــوت الله عـمـــلاق

    يا فيض َ الأمـــومات ِ يا حــيــدرنــــا الآتـــــي يــــا أســـرتــنــا الـفــيــحاء أعراق

    يـــــا آبــــاء ُ تـقـواكم الله َ بــــــأبــــنـــــاكــــم فــــالأبــنــــــاء ُ لــلآبــــاء ِ أوراق



    قـــــد أدبــنـــا الــــديـــن ربـــَّــــانــــا مــوالين

    نـــحـــيا فــــاطمــيــيــن نـــفـــنــــى حـيدريين

    نـــبـــقــــى جـعـفـــريين بـــالآل الــمـــيــامـين

    بــــــــالله وطــــــــــــــه صــرنـــا مــطـمـئنين



    الــــزهــراء تحـمـيــد ٌ تــســبــيـــح ٌ وتمـجـيد ٌ تـــعـــظــيــم ٌ وتـــهـلـيـل ٌ وتـكـبيـر

    الــزهـــراء إيـمــــان ٌ عـــرفـــان ٌ وإحـسـان ٌ طـــود ٌ لـيـــس تـحـنـيـه ِ الأعاصير

    الــــزهــراء أخــلاق ٌ إصــبــاح ٌ وإشــــراق ٌ و الــــزهــراء نجــم ٌ في الـديـاجـير

    الــــزهــراء تـقـــواء ٌ آلاء ٌ وآلاء ٌ قــــد درات بـعــيـنــيــهــا الـمـقـادير



    الـــزهـــــراء ُ تــطـهـير إصـــلاح ٌ وتـغـيـيــر

    تـــســلــيــــم ٌ وإســــلام ثـــــورات ٌ وتـحـرير

    الـــــزهـــراء آيـــــــات دمـــــــع ٌ وتــلاوات

    كــيـــف َ فـــي فــنــاهـا تـــلـــهــو الجاهليات

    ..........
    avatar
    محمد الحكيم
    موالي نشيط
    موالي نشيط

    عدد المساهمات : 184
    نقاط : 415
    تاريخ التسجيل : 03/09/2009
    العمر : 22
    الموقع : مجلس الزهراء عليها السلام

    رد: حبها عين الأسرار (الشيخ حسين الأكرف )

    مُساهمة من طرف محمد الحكيم في الجمعة 9 أكتوبر - 20:17:52

    المقطع الثاني

    الشاعر: عبدالله القرمزي

    ..:::..

    حـــبها عـيــن الأســـــــــرار

    قـــلــبــها عـــرش الجـــبــار

    كيف تـُغضب و تـُكــــــــذب

    ..........



    آســيــا مـريــم خــديجــه او كل عليم او عالَمه

    ســيــدة عالــمــهــا هذي او هــذا ســيد عالـمه

    او ســيــدة كــل العـوالـم ابلا مـنـازع فـاطـمـه

    سـيدة يـوم الـقــــــيــامــه و اكـبـر أبواب السما

    خــــلــــــق ألله إلرسول الله جــمـيع الأفـلاك

    او مكان الكون ولا إلبلكون يـطــه لـــــولاك

    او لــولا حيدر ما خلقـتك لا نـبــيّ او لا نــبــــا

    شنهـو بحــر ابلا سواحل تحــمـــله او تستوعبه

    او لا علي او لا طه چانو لولا ســت أهل العـبـا

    او لولا جامع هالعـجايب چــانت الـدنـيـا هــبــا

    تــكــون أمــــه أو من دمـه إلـيـهــا الـمــيلاد

    عــلا ابــشانــه أو سبحانــه إلجمع هالأضداد



    ..........



    يـبضعـه مـنــه يـنـار او جـنه يا أمنا ياللي رضا الله من رضاها

    يدوحه عظمى جـبـل أحـد ما يســاوي وزنــه ثمرها من عطاها

    أو مَـن نعـبــده إلــچ مـــــوده يـفـاطـمــه يـا من الخــلـق فـداهــا

    حربـنـا إنـتــي أو سلمنا إنتي يـفـاطمـتـنــا عـن اللـظى او شقاها



    يطــاهره او يزاكيه او يمريـمـيـه

    الراضيه انتي يالبتوله و الرضـيه

    يدمعة النبي او يشمعه حق نـبـيّــه

    عجب يزهرا ما تـلاقـي من أذيّــه



    نـذرنا حـبـنـــا أو كل مهجـنـا إلــچ يــزهـرا يا آيـــة الطهـــــاره

    يــمــدرسـتـنــا يجـامــعـتــنـــا يعــاصمتــنـا يحــوزة الحـضــاره

    يكـل رضـانــا يكل غـضـبـنـا يكل تجـارتــــــــنـا لله ولـجـــواره

    يصفقه كـبرى ربـح يـزهــرا قـلـب يحـبـچ ولا عـرف خـســاره



    يمن إلـيــها يوقــف النبي إلقدِرها

    إذا غــزا مچــنـّــه أول إلـيــمرها

    يغــّرته أو سـّره السـماوي سـرها

    يدمـعه .. الله يلعـــن الذي كسرها



    ..........



    صـدق الـزهرا آذوهـا أو دار العصمه حاطوها او جرح المصطفى امن الدار ما دار

    صدق ابجـزل شـبوها بعـد الهــادي غـضـبوها او من قـبل الجـزل بالـروح چـم نـار

    بالله صـدق لطـمــوها و منها اضلوع كسـروها آنــا اردَ افــتـهـم بالــدار شـلـصــــار

    بالباب العدو اشسوى لا اتـقــول انــه بـالـقــوه دافـعـهـا تــرى بالـبــاب مـسـمــــــار



    او شلطــايــح بلـعــتــاب جــاوب دمعي يا باب

    هذا الـمحـسـن إلـطــــاح لــو آيـــات لـكــتـــاب

    رِد عـالأمـه لـجــــــواب عـدها لك چــم اعتاب

    مِـنـصاب الشـرع بـيــك لو لجـنـيـن مـنـصـاب



    ما نـتـخـيـل الـزهــرا او هـذا العـالم ابكـبـره لولاها انطـفى و الكـون ما كـــــــان

    او دار اللـي إجـو ليها يا حـيـف إهجـموا بيها تحـمـل مـن زغـب جـبـريل جـنحان

    صـدق إن الـنـبي خده تــوّه امـوسّـد ابـلـحــده او فـقــده بعـده عن لـيـتـام مـا هـــان

    وبيت المصطفى ابابه شفنا ابوحشـته اجوابـه و في هظم الوصي او بدموع سلمان



    تـوّه المصــطــفى غـاب بعده جــرحه ما طاب

    او صار الجرح جرحين او حتى الكون له ذاب

    باب او فــتــّــح أبـــواب او سـبـّـب كلّ لسـباب

    مـنـّـه انــذبــح لحـسيــن او قـبـله مات محراب

    ...يتبع
    avatar
    محمد الحكيم
    موالي نشيط
    موالي نشيط

    عدد المساهمات : 184
    نقاط : 415
    تاريخ التسجيل : 03/09/2009
    العمر : 22
    الموقع : مجلس الزهراء عليها السلام

    رد: حبها عين الأسرار (الشيخ حسين الأكرف )

    مُساهمة من طرف محمد الحكيم في الجمعة 9 أكتوبر - 20:19:23

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته،،،


    المقطع الثالث

    الشاعر: نادر التتان

    ..:::..

    حـــبها عـيــن الأســـــــــرار

    قـــلــبــها عـــرش الجـــبــار

    كيف تـُغضب و تـُكــــــــذب


    ..........


    خلف زحف القوم زحف ٌ آخــر ٌ فـوق َ الخيول

    صاهلا ً جـــاء يـُـثـــَـنّــي كـــل َّ أوجـاع البتول

    ذاك قــــول الــــدار لـمَّـا همَّـشــوا قول البتول

    وبــمـــا حــــل َّ عــلـيـها كــــربـلا مـاذا تقـول

    فــقـــد بــانــت ومـــا كانت بـــعــيــدا ً عنها

    فـــأعـــتــــاب ٌ وأطــنـــاب ٌ إلـــيـــهــا مـنـها

    هــــذه الــــدار ُ وهـــــذا مــشـهـد ٌ من مشهدين

    كــلُّ جـــرح ٍ كــان فـيها نازف ٌ في صــورتين

    طــفـلــة ً كـانــا وطـفـلاً يــا لـعـمــر الـفـلذتـين

    فــهــنــا زيـنـب ُ كـانـت وهــنــا كــان الحسين

    ولـــلـــعـيــــن ِ مــن العـين ِ حــديــث ُ الدَّمع ِ

    غدى يـجــري لمــا يجري بـيــوم ِ الـضـلع ِ



    ..........


    أتــــلـــك َ دار ٌ وتـلــك َ نــار ٌ أم الـصـيـاويـن في الطفوف تلهب

    سرى الـلهيب ُ إذا الـغـريــبُ يـــرى خـــدورا ً بـهــا تـأن زينب

    أذاك َ لـــطـــم ٌ وذاك َ دم ٌ أم الــقــســي ُّ وفـي العيون ِ تنشب

    هوى الجنيــن ُ إذا الــحـسـين ُ يرى الرضيع َ بصدره ِ مـخـضـب



    كـــأنــــه يـقـــول ُ آه ُ يــــا أخـيـّه

    تــــريـــن مـــا أرى بهـذه الرزية

    كـــأنـــهـــا تـجـيب وهي ملتضية

    لأمـــنــــا الـعــــزاء ُ وَلـنـا البقية



    أشـــر ُّ صدع ٍ بــخـيــر ِ ظلع ٍ أم الــجـسـوم ُ تــرضـهــا الحوافر

    أدفــــع ُ بــاب ٍ لألـــف ِ بــاب ٍ مــن الـظــلـوع ِ تداس يوم َ عاشر

    أهــتــك ُ سـتر ٍ لـنـزف ِ صدر ٍ أم الــجـيـوش ُ بـخـيـمــة ِ الحرائر

    تـحـــوم ُ سلباً تــدور ضـربا ً وبـــالــجــــدار ِ تُــثــلم ُ الـمشاعر



    مـــن الــذي مـشـى بـقـيده ِ يساق ُ

    عــلــي ُّ أم عـلي ُ عـيـنه ُ اختناق ُ

    من الذي يـفــــت ُّ قلبه احـتــراق ُ

    عــلــي ُّ أم علـــي ُّ قربَه الـنـياق ُ


    ..........


    هـــذا مـــا رأت زينب والآتــي غــداّ أصـعــب ما حــال ُ الــجــوى فــوق الـهـزيلة

    ما حــال الــتـي تـُسبى أســرا ً تــقـطـــع ُ الدربا قــبــــل الــمـــوت ِ والله ِ قــتـيـلــــة

    يا مـظــلــوم ُ والحورا أنَّـت أنـــــة َالــزهـــــرا أنــــت ِ أنـــة ُ الــجـــرح ِ الــطويلة

    فاستووحوا رزايـــاكم واخــفـــــوا في حناياكم جـــمـــــرا ً لا يــــرى منكم رحيله



    يــــــا بـــاكــيـــن أمــــا ً تشكو العصر َ ظلما ً

    إبـــكــــوا الآن يــــومـا ً بــــالــويلات أعظم

    مـــــا فــــي نــاظـريكم مــــخــبـــوء ٌ إليكم

    مــــن يــبـــكـــي عليكم حـــزنـا ً في محرم



    تـبــكي الـخيمة َ الدار ُ يـبـــكـي النحر َ مسـمارُ تـــبــكــي كـــربـــلا أعـيـن ُ فـــاطم

    يبكي العابد َ المـُـؤسر حــزن ُ الـقـلب من حيدر يـــبــكي الـصـبر َ صبر ٌ وهو واجم

    يا مــذبـــوح ُ يا ثكلى مــهـــلا لـــلأسـى مـهلا فــــالأدهــــى مــــع الأيــــام ِ قــادم

    مـــا حــل ّ الذي حلا بــــعـــد الـمـصطفى إلا كــــي تــُـــلـمـَــح َ لـلـطـف الـعلائم



    يــــا نـــاعــيـــن َ روحا ً تـــزداد جـــــروحــــا ً

    مــــن يــنــعى صروحا ً تــهــوي فــي الترائب

    ما تـــنــــعــــون يـنــعى حــــزنـــا وهو يسعى

    آهـــــــات ٍ وضــلـــعــا مــن عـظـم المصائب



    ..........
    avatar
    محمد الحكيم
    موالي نشيط
    موالي نشيط

    عدد المساهمات : 184
    نقاط : 415
    تاريخ التسجيل : 03/09/2009
    العمر : 22
    الموقع : مجلس الزهراء عليها السلام

    رد: حبها عين الأسرار (الشيخ حسين الأكرف )

    مُساهمة من طرف محمد الحكيم في الجمعة 9 أكتوبر - 20:20:37

    المقطع الرابع

    الشاعر: نادر التتان

    ..:::..

    حـــبها عـيــن الأســـــــــرار

    قـــلــبــها عـــرش الجـــبــار

    كيف تـُغضب و تـُكــــــــذب


    ..........



    إنـــت ِ دمــع الما تمسحه مسحة اچفوف الزمن

    إنت ِ جـــرح الــما تغسله كــل مـيازيب الشجن

    إنت ِ حزن الما تــهــونـه ذروة الــهـم والحزن

    إنت ِ يـــا زهرا مـواجـع مــــا يــســاويها ثمن

    من الــيــوصل إذا زلـــــــزل ونينه الكــونـيــن

    إلى الحــســره والى العصره ومعاني الضلعين

    إنت ِ موطن من يــحــدّه لا أنين او لا نــحــيب

    إنت ِ غربة ومن عرفـها ما يضل بيـهـا غريب

    إنت ِ أبــعــــاد اومــداها مــبـتــعــد منا وقريب

    إنت ِ يا زهرا مــعــالــي وللأمل عالم عـجـيـب

    تــضــمـيــنـــا ويـــلــمــيــنا في دفــــــوة آلام

    ونــضـل احنا في كل محنه حيارى وأيــتــام


    ..........


    عجب نـعــرفه ولا نــغــرفــه مــعــيــنــچ اللي يروي كل ضمانا

    أســف نـعـيـده ولا نـــريــــده إذا غــــرقــنــا فــي موجة المهانه

    نذوب اونبچي وعـــلينا تبچي لــيــالــي جـرحـچ يـدمـعـة الديانه

    نــظــــن وفينا إذا صــفــيـنــا على العزيــة وعــلى النفس عزانا



    أخـــذنـــا مـنچ المصيبة والمدامــع

    وتركنا صبرچ اللي يزخر ابمنافـع

    حــمـلـنـا قـصة الهظيمة والأظالـع

    ونسينا عمرچ اللي بالمبادي ساطع



    عــلـى وضعنا نــهــل دمـعـنـا قــبـــل دمـعـنا على الجنين او دمّه

    يزهرا ضـعـنا وإذا جــمــعـنـا ألــم رجـعـنــا ضـحـيّـة فـي الملمّه

    مـــن الـيـردنا اشكــثــر بعدنا وفكرنا ضدنا والــحـضـاره اسـمه

    اوشالحضاره بــــلا طـهـاره تــضـــل خـساره والمساعي عتمه



    يــوسـفـه ما انشوفچ الا في لطمنا

    أوشاللي من مناهج الجرح فـهمنا

    يا أم أبــوهــا وانت ِ يا بتوله أمنا

    نعوفه علمچ ومن الغـُـرب علمنا


    ..........


    يا ام الحــســــن والينا غــيـــرچ بـالله مـــن لينا يـــا خـذ للـعــفاف ابإيد لجـيال

    نـــحـيـــاا ابعزّه خلينا مــــن ظـلـمـتـنـا مـلـيـنـا يكفي والخطايا توصف الـحال

    باجروحچ تـــحـنـيـنـا لـــكـــن مـــا تـــوعــيـنا شاللي نلتزم من قــول وأفـعال

    نـــوصـــل لـچ تمنينا لـــكـــن مــــا تــعـنـيـنــا وعمر اللي ترك لعزوم ما نال



    لـــــو فــصـلـنـا لـدمـوع لحظة وشفنـــا لظلوع

    ما ضـــيـعــنـــا لـشموع وعـــشــنـــا ابليل آثام

    عـــنـــچ نـسهى واندور وانت ِ العصمة والنور

    من يــنـجدنا يا ســــــور يا نبضات

    فقط أحببت أن أنقل لكم هذه القصائد، والسبب هو أنني كنت أبحث عنها باستماته حتى وجدتها

    السلام عليكم

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 17 يوليو - 22:10:11