منتدى مجلس الزهراء عليها السلام

عزيزي الزائر اذا كنت عضو (ة)فسجل دخول واذا كنت زائر وتحب الاشتراك فباذر بذالك
منتدى مجلس الزهراء عليها السلام

مشاركاة فرقة نجاة الزهراء


    في رحااااااااااب اليالي الفاطميه

    شاطر
    avatar
    فاطمه

    عدد المساهمات : 13
    نقاط : 33
    تاريخ التسجيل : 06/03/2010
    العمر : 28
    الموقع : في وسط العااالم

    في رحااااااااااب اليالي الفاطميه

    مُساهمة من طرف فاطمه في الثلاثاء 27 أبريل - 17:11:16

    الرحمن الرحيم
    اللهم صلي على محمد وآل محمد [b]
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في رحاب ذكرى شهادة سيـِّدة نساء العالمين فاطمة ’عليها السلام ’ الليالي الفاطمية (عظم الله أجوركم)











    بسم الله الرحمن الرحيم




    الحمد لله الذي أعطى كلّ شيء خلقه ثم هدى ، ثم الصلاة والسلام على من اختارهم هداةً لعباده ، لا سيما خاتم الأنبياء وسيّد الرسل والأصفياء أبي القاسم المصطفى محمد صلى الله عليه وآله وعلى آله الهداة المهديين الميامين النجباء .. واللعنة الدائمة على أعدائهم من الأولين والآخرين الى يوم الدين ..




    اللهم صل على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر العظيم المستودع فيها عدد ما أحاط به علمك .

    اللهم صل على مُحمد وآل مُحمد وعجل فرجهم واهلك عدوهم من الجن والإنس من الأولين والآخرين .




    بِسْمِ اللهِ النُّورِ، بِسْمِ اللهِ نُورِ النُّورِ، بِسْمِ اللهِ نُورٌ عَلى نُور، بِسْمِ اللهِ الَّذي هُوَ مُدَبِّرُ الاُْمُورِ، بِسْمِ اللهِ الَّذي خَلَقَ النُّورَ مِنْ النُّورِ، الْحَمْدُ للهِِ الَّذي خَلَقَ النُّورَ مِنَ النُّورِ، وَاَنْزَلَ النُّورَ عَلى الطُّورِ، فِي كِتاب مَسْطُور، رِقٍّ مَنْشُور، بِقَدَر مَقْدُور، عَلى نَبِيٍّ مَحْبُور، الْحَمْدُ للهِِ الَّذي هُوَ بِالْعِزِّ مَذْكُورٌ، وَبِالْفَخْرِ مَشْهُورٌ، وَعَلَى السَّرّاءِ وَالضَّرّاءِ مَشْكُورٌ، وَصَلَىّ اللهُ عَلى مُحَمَّد وَآلِهِ الطّاهِرينَ ..





    من أين أبدأ يا شعري ويا قلمي ... بذكـــــــــــــر خير الخلق والأمـــم

    فنورها قبس من نور والدهــــا ... يهدي الى الحق في دنيا من الظلم




    و ها هي الذكرى تعود من جديد ،، ها هي تعود والتاريخ يشهد بالهجوم على بيت الرسالة والطهارة ،،




    يازهـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــراء يازهـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــراء يازهـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــراء





    ،، وتعود باللون الأحمر و بكل ما تحمل الحمرة من معان ،، حمرة العين من الضرب ،، حمرة القلب من فقد الأب و ظلم البعل ،، حمرة الباب التي استلمت ذاك الوليد المسمى مُحِسنا ،، حمرة الوجود ولبكائها يبكي الوجود ،، وبكاء أمير المؤمنين حين غسّل الزهراء ،، آه آه آه ،، سيدتي يا مولاتي نحن لم ولن ننساكِ بذكرى شهادتكِ وظلمكِ ،، ونتذكركِ بتلك التسبيحة التي علمكِ إياها أبوك (ص) ،، فلا تنسينا بوحشة القبر ، ويوم القيامة ،، ونحن على تلك الحالة ،،، آجــرك الله يا سيدي ومولاي أبا صالح المهـــــدي (أرواح العالمين لك الفداء ) وعجل الله فرج الشريف ،، بذكرى شهادة جدتكِ الطاهرة فــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــاطمة الــــــــــــــــزهراء عليها أفضل الصلاة والسلام ،، سيدي أيــن أنت أيها الراعي لأيتام آبائك و أجدادك وأمتك أين أنت أيها الآخذ بثأر المكسورة الضلع أين أنت أيها الآخذ بثأر سيد الشهداء أين أنت أيها الآخذ بثأر أجدادك ،، يـــــــــــــــــا أيــها المهدي ،، قم على العهدي ياأمل المستضعفين ،، فقد انتظرنــاك وطـــــال الإنتظار ياسيدي .......




    أيا ناعياً لو جئت طيبة مقبــــــــــلاً

    فعرج على مكسورة الضلع معولاً
    و حدث بما مض الفؤاد مفصــــلاً
    أفاطم لو خلت الحسين مجــــــدلاً
    و قد مات عطشاناً بشط فـــــرات




    بأصواتٍ حزينة .. و قلوبٍ ملؤها الحزن والأسى .. و أرواحٍ والهة و دموعٍ هاملة بالدماء .. و أكبادٍ مقرّحة .. نتقدم بأحر التعازي المصحوبة بالآهات والأنين على فقدها سلام الله عليها إلى مقام مولانا ومرتجانا سلطان الله في أرضه , صاحب العصر والزمان (أروحنا لتراب مقدمه الفداء) بذكرى الفاجعة والمصيبة المؤلمة استشهاد سيدة نساء العالمين (عليها السلام ) وإلى مقام المراجع والعلماء الأعلام ولكافة الأمة الإسلامية جمعاء لاسيما أعضاء ومشرفين شبكة أنصار الحسين (ع) بهذه الذكرى الأليمة ذكرى شهادة البتول فاطمة الزهراء عليها أفضل الصلاة والسلام ..






    فالحديث عن مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء عليها أفضل الصلاة والسلام حديث صعب جدا لأن المتحدث لا يعلم عن من يتحدث فإذا كان الإنسان لا يعلم عن من يتحدث فكيف يتحدث عن شيء لا يعلمه وكم هي من كلمات عاجزة ومتناثرة

    ومقصرة أمام اشراقة وأنوارعظمتكِ ومقاماتكِ ..




    مكانتكِ ومقامكِ لا يعلم رفعته إلا الله عز وجل ، فأنت سيدتي برزخ شريف مبارك بين الرسالة والإمامه ، وأنتِ مولاتي أصل الائمة (ع) والسلسلة الذهبية في دنيا البشر (ع) الاحد عشر صلوات ربي وسلامه عليكم أجمعين ما طلعت شمس او قمر، وانت روحي فداك جنة واقية وحصن حصين وانت سلام الله وصلواته عليك قطب دائرة الوجود وعلى معرفتك دارت القرون الاولى و(فاطمة وابوها وبعلها وبنوها )هو محور دوران الحقيقه كلها...




    يازهـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــراء يازهـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــراء يازهـــــــــــــــــــــ ـــــــــــــراء








    إنّ مولاتنا وسيدتنا فاطمة الزهراء عليها أفضل الصلاة والسلام هي مظهر حيّ لفضائل أهل البيت عليهم أفضل الصلاة والسلام في كل كلماتها وأعمالها، في زهدها وعبادتها، في أخلاقها ومشاعرها، في إيمانها وتقواها ..




    فاطمة الزهراء عليها أفضل الصلاة والسلام هي الاسم الذي عندما نذكره أو نتذكره فإنه لا يوحي لنا إلا بالطهارة كأصفى ما تكون الطهارة، وبالنقاء كأعذب ما يكون النقاء، وبالإنسانية التي تعطي الإنسان قيمته، وبالعصمة التي تتمثلها فكراً في فكرها، وخلقاً في أخلاقها، وسلوكاً في كل حياتها، وشجاعة في الموقف مع الحق، شجاعة رسالية لا شجاعة انفعالية.. كانت وقفاتها وقفات من أجل الحق، وكان حزنها حزن القضيّة وفرحها فرح الرسالة، ومثّلت عمق الإسلام في عمق شخصيتها، واختزنت في داخلها كل الفضائل الإنسانية الإسلامية، باعتبار أن كونها سيدة نساء العالمين يفرض أن تكون في المستوى الأعلى من حيث القيمة الروحية والأخلاقيه ..




    وإن ليلة القدر خير من ألف شهر .. فالزهراء (ع) هي عليها السلام خير نساء الأولين والآخرين، بل إن فاطمة عليها السلام خير أهل الأرض عنصراً وشرفاً وكرماً...




    وإن ليلة القدر هي بداية سنة العرفاء بالله كما في الأحاديث الكثيرة وهي منطلق السير إلى الله فكذلك فاطمة عليها السلام هي منطلق الورود في الولاية والتعلّق بأهل البيت عليهم السلام..




    وما يسطّر القلم في معرفة فاطمة الزهراء عليها أفضل الصلاة والسلام إلاّ وشحات من بحر معرفتها ، وإنّما عرفناها وعرفنا الأئمة الأطهار بما نطق به الثقلان القرآن وأهله ، وإلاّ فقد فطم الخلق عن كنه معرفتها ، فمن يعرفها ويعرف اسرارها ؟




    قبراً بطيـــبة طــاب فـيــه مبــيــــتا




    يــا قــبــر فــاطمة الــذي مـــا مثله




    بحلـــى مـحـاســـن وجهــها حــليتا




    إذ فـيــك حــلّت زهــرة الـدنيا التي




    نـــور الــقـبـــور بــطــيـبه وبقيــتا




    فســقـى ثــراك الغيــث مـا بقيت به




    وغـدك مسكاً في الأنــوف فتيتــــــا




    فـلـقـد بــرّياهــا ظلــلت مـطّــيــبـــاً




    السلام على فاطمة وأبيها وبعلها وبنيها والسر المستودع فيها
    __________________
    avatar
    ياسر تيسير

    عدد المساهمات : 21
    نقاط : 21
    تاريخ التسجيل : 31/12/2009

    رد: في رحااااااااااب اليالي الفاطميه

    مُساهمة من طرف ياسر تيسير في الإثنين 3 مايو - 21:21:18

    شكرا عاى هذه المشاركت

    هادي عيسى

    عدد المساهمات : 3
    نقاط : 3
    تاريخ التسجيل : 27/01/2010

    رد: في رحااااااااااب اليالي الفاطميه

    مُساهمة من طرف هادي عيسى في الإثنين 10 مايو - 18:29:47

    تسلمي الكلام مؤثر
    avatar
    :زينب:

    عدد المساهمات : 15
    نقاط : 21
    تاريخ التسجيل : 09/05/2010
    العمر : 20

    رد: في رحااااااااااب اليالي الفاطميه

    مُساهمة من طرف :زينب: في الخميس 13 مايو - 2:44:24

    مشكوور اخي عالطرح الرائع اخي الله يوفقك انشاء الله

      الوقت/التاريخ الآن هو السبت 25 نوفمبر - 14:30:53